التحول الرقمي الكبير وأسئلة عن مدى جاهزية القيادة في شركتك

عندما يتعلق الأمر بالتحول الرقمي، كيف يمكنك التعامل مع هذا الموضوع في شركتك؟ لنناقش، خمسة أسئلة رئيسية عن التحول الرقمي لتتمكن من التعامل معه بنجاح.
الرقمية قادمة لمؤسستك سواء كنت مستعدًا لها أم لا – إنها قوة لا يمكن وقفها. في مواجهة هذه الحتمية، يمكن للشركات إما أن تذبل أو تموت أو تستعد وتغتنم الفرصة. غالبًا ما يشار للتحول الرقمي كأمر متعلق فقط بقسم تكنولوجيا المعلومات، أو مهمة خاصة بإدارة الشركة فقط، لكن هذا الأمر أكبر من ذلك بكثير. يتعين على الشركة بأكملها أن تكون جاهزة لركوب قطار التحول الرقمي الذي يسير بخطى سريعة!
لذلك، عندما يتعلق الأمر بالتحول الرقمي، كيف يمكنك أن تبدأ بالتحول لمواكبته مع المحافظة على زخم التقدم؟ هناك خمسة أسئلة كبيرة يمكن أن تساعدك على التحول الرقمي في شركتك، وستتلاحظ أن قسم الموارد البشرية له دور كبير في جميع المراحل.

1. كيف يمكننا تعريف “الرقمية”؟

يمكن أن تعني “الرقمية” أشياء كثيرة، من التكنولوجيا إلى تطوير منتجات جديدة أو خلق فرص جديدة، إلى طرق العمل والتفكير. من المهم أن تفهم أن “الرقمية” مصطلح واسع جدًا، ولكن عليك أن تكون دقيقًا في استخدامه. ابدأ بطرح الأسئلة وتحديد الإجابات. ماذا تعني الرقمية بالنسبة لك ولعملك؟ بالنسبة لعلامتك التجارية وإستراتيجيتك، ما هو التأثير المتوقع للتكنولوجيا الرقمية؟ هل لديك رؤية واضحة لإمكانيات التحول الرقمي بالنسبة لك؟ كيف تحدد أولويات جهود التحول الرقمي والإجراءات التي يجب اتخاذها؟

2. كيف سيتعامل قسم الموارد البشرية والشركة ككل – بما في ذلك ثقافتها – مع التحول الرقمي؟

من المحتمل أن شركتك تعمل بدقة شديدة لبناء أنظمة وعمليات لتشغيلها وتنميتها بشكل فعال استنادًا إلى ما تفعله اليوم. لسوء الحظ، قد لا يلبي هذا احتياجات عملك ليوم غد أو في المستقبل. لذلك، عندما تبدأ في طرح الأسئلة المذكورة أعلاه على نفسك، قد لا تكون مؤسستك على استعداد لما يجب أن يحدث عندما تبدأ بمعالجتها.
 
يركز قسم الموارد البشرية غالبًا على الحفاظ على الأمور منظمة وتخفيف المخاطر وضمان الامتثال وتوسيع نطاق الحلول الحالية. نتيجة لذلك، قسم الموارد البشرية ليس بالضرورة مصمم للتغيير. ما المطلوب لبناء وظيفة الموارد البشرية في مؤسستك والتي تهدف إلى إلهام الفضول والشجاعة والمرونة في موظفيك؟ هل قسم الموارد البشرية الخاص بك مستعد لأتمتة الأعمال ذات القيمة المنخفضة؟ هل توظيف المواهب والعاطفة أو توظيف أشخاص لشغل وظائف ثابتة قامت بنفس العمل في أي مكان آخر؟ هل تبحث وظيفة الموارد البشرية عن الأشخاص المناسبين وتدريبهم في المستقبل غير المعروف؟
فيما يتعلق بالثقافة في شركتك، قد تكون هذه الكلمة بحد ذاتها أكثر من اللازم وغير محددة من الرقمية، لكنها ضرورية للنجاح الرقمي. يمكن أن يختلف تعريفه ، لكنني أفضل كيفية إنجاز العمل هنا. سيتعين على شركتك تحديد طرق بديلة للعمل للتنافس في المجال الرقمي، وهذا يعني أن ثقافتك يجب أن تتغير أيضًا. من المهم أن تضع في اعتبارك أن تغيير الثقافة ليس برنامجًا محددًا وليست مسؤولية الموارد البشرية أو شركة استشارية قد ترغب في توظيفها لهذا الغرض. إنها مسؤولية الجميع.

3. القادة الرقميون لديهم متطلبات معينة – هل يقوم قادتك بما يجب القيام به؟

هل قادتك مستعدون؟
ليس لدى رؤساء الشركات الرقمية الناجحة مشكلة في تحديد الأهداف التي لا يعرفون بالضرورة كيفية تحقيقها.
 
هل فريق القيادة بأكمله جاهز وقادر على العمل معًا؟
هل يدعم أعضاء فريقك بعضهم البعض ويرحبون بالعمل معا لأهداف مشتركة؟ قدرتك على التقدم في انجاز عملك بسرعة ستتعطل إن لم يتمكن القادة في شركتك من العمل بشكل جيد كفريق بدلاً من التركيز على الأهداف الخاصة بهم على المدى القصير.
 
هل كل القادة في شركتك يؤمنون بالمستقبل الرقمي؟
هل يرحبون بالتحول الجذري المحتمل لعملك؟ هل سيتمكنون من ضمان الشفافية ووضع المشاكل في المقدمة؟

4. ما الذي سيحدث بالنسبة للموظفين الذين لايتمكنون من مواكبة التحول الرقمي؟

إذا كنت تحاول إحداث ثورة في طريقة عملك لمواكبة ومواجهة تحديات العالم الرقمي، فإن الأشخاص غير الراغبين أو غير القادرين على التحول إلى عالم رقمي سيمنعونك من التحول بفعالية – وسيكون لذلك نتائج كارثية على جهودك. يجب عليك تقييم المواهب في شركتك بشكل واضح وتحديد ما الذي ستحتاج إليه لإجراء هذا التحول. من الضروري عندئذٍ إجراء التعديلات التي ستجلبك من شركة “تنفذ فقط” إلى شركة تقوم “بالابتكار” على جميع المستويات. هذا يترجم إلى تعديلات على ما يفعله الناس وكذلك تغييرات في طريقة عمل الموظفين.

5. هل أنت مستعد حقًا لتبني الرقمية؟

أنت أكثر من يعرف بظروف شركتك ووضعها الحالي، وما هي تأثيرات المنافسة التي تؤثر على قراراتك بشكل يومي. على الرغم من أن المشاركة في قيادة هذا التحول ستكون المبادرة الأكثر صعوبة في حياتك المهنية، إلا أنه يتعين عليك تجسيد التغيير الرقمي لشركتك من خلال التحول الرقمي في وظيفتك الحالية. باختصار، التحول الرقمي الصعب حقًا. ولكن إما أن تتحول أو تتلاشى – لا يوجد خيار آخر. ولكن هناك بعض الأخبار الجيدة: كونك متخصص في الموارد البشرية، ستكون في قلب هذا التحول.

هل ترغب بأتمتة جميع عمليات الموارد البشرية في شركتك؟

أطلب عرض توضيحي الآن

 

[Total: 1    Average: 1/5]

Leave a Reply

Powered by WordPress.com.

Up ↑

%d bloggers like this: